الرسائل الخاصة

الأربعاء، 13 مارس 2019

طريقة البناء الزبيري الفذّ عبر قصر البسام بالقريطيات رحال الخبر1440هـ

*طرق فذّه للبناء الزبيري الفريد*

يكتبها الرحال وائل الدغفق

هذه الاطلال لقصر البسام والتي بنيت بمنطقة القريطيات الزراعية ( تقع  حوالي ١٠ كم غرب الزبير).
ويقع القصر بين مزارع وغابات من الاثل تمتد لعدد من الكيلومترات بكل اتجاه.
بناه في النصف الاول من القرن الماضي أحد أعيان الزبير الشيخ عبد العزيز البسام ، وهو جد طارق بن عبد الله) في عنيزة رحمه الله.
ويشاهد بالفديو فن العمارة بالزبير قبل قرنين من الزمن..
ونجد أن القصر استخدم أهم طرق واساسيات البناء الزبيري الذي لايشبهه في ماحوله بناء فقد تم المزج بين العمارة النجدية وهي الأساس لطريقة البناء بالطين من خلال…

*البناء النجدي العقادة واللبن*
*العقادة*  وهي صب الطين على عرض الأسوار والغرف بعرض 70 الى 80سم وعلي طول الاساسات كاملة للقصر وهي طريقة لايعرفها أهل العراق وكانت الزبير واساتذة البناء فيها هم من نقلوها من نجد، وهي تختلف عن البناء باللبن الصغير الحجم والذي يستخدم للإضافات الصغيرة كالغرف وبعض اسطح القصر.

*المجبب والكمرات الفارسية*
كما مزج استعمال المجبب والكمرات الفارسية باستخدام طابوق الآجر والذي يبني للقبب التي هي أسقف الغرف بطريقة لم يعهدها أهل نجد وكانت تلك الطريقة زبيرية النشأة وابداعية الفكرة بمزج البناء وتطوره من حضارتين نجدية وفارسية ليخرج لنا طور جميل وفن زبيري بديع ابدعته انامل الاستاد الزبيري الذي طور من نفسه ووجودة في بيئة جديدة عن بلده النجدي الأصل ليكون حضارة زبيرية بديعة نقلناها اليكم من خلال هذا الفديو.

تم تصوير القصر من احد ساكني الزبير بعد خروج أهلها وهو من أهل ابا الخصيب الأخ عيسى طه العيسى.. مشكورا.

وتم ترتيب الفديو واعداده للنشر الرحال وائل الدغفق
1440هـ
تحياتي.

الأربعاء، 6 مارس 2019

العلا غابة الصخور ومهد الحضارات-رحال الخبر1440هـ

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله الذي بنعمته تتم الصالحات

رحلة لأرض الأساطير
✍🏼: يكتبها الرحال وائل الدغفق-رحال الخبر.

العلا غابة الصخور ومهد الحضارات

بسم الله
في يوم من أيام الشتاء البديعة وحين أذن الله لنا بالسير لإحدى أجمل مناطق بلادي الحبيبة العلا، كانت إنطلاقتنا اليها في بداية موسم اشتهرت العلا فيه بإسم *الطنطورة* الواقع جنوب مسحد العظام بالبلد القديم .
وهي مزولة تشير لدخول المربعانية للعلا…
فحينما يتعامد ظل الشمس على ذلك النصب الطيني، وعبر أشعة صباح يوم (22ديسمبر) 2018م الموافق للأول من برج الجدي يكون ايذانا بدخول المربعانية ويتكرر كل عام بنفس اليوم …

وكانت جولتنا قد بدأت من الخبر لنصل للعلا ولتتناغم مع مهرجان سمي بأسم تلك المزولة الشمسية التي سميت الطنطورة
ولعل أصلها أتى من جذر طنطر
وينطر ومنطور من الناطر وهو حارس البستان  لعلاقتها بتوزيع المياه والزراعة..
فقلبت الكلمة من ينطر ومنطر الى طنطر فطنطورة..
هذا أقرب معانيها والله أعلم.

تصور مواقع المعالم الرئيسية بالعلا القديمة…

(قلعة موسى بن نصير)
(البلدة القديمة وبها مسجد العظام والطنطورة)
(عين تدعل)
(وادي العلا)

هنا 👆🏼
الطنطورة ولوحة لايضاح مافيها من استعمالات وصورتي وهي خلفي ذات البناء الطيني على شكل هرم وتقع جنوب مسجد العظام أكبر مساجد العلا القديمة

وبدأت جولتنا البديعة والممتعة لأحد أجمل الأطراف في بلادنا الجميلة والغالية.
وتعتبر السياحة بالعلا سياحة تضاريسية بالدرجة الأولى مع مايلازمها من تاريخ عربي متجذر في كل زاوية من زواياها فمن حضارة قوم صالح والثموديين الى اللحيانيين الى الدادانيين إلى الأنباط وأخيرا الدولة الإسلامية…
وفي منطقة ذات زخم لاينتهي ولن ينتهي للكمية الضخمة من تاريخ كبير وتحمله من عبق الماضي السحيق .

العلا البلدة القديمة ومعالمها

زيارتنا لتلك البلدة العتيقة بمبانيها الطينية والتي بقت تحدثنا عن تاريخ مجيد بمكوناتها التاريخية المتمثلة *بمسجد العظام*  الذي خطه رسول الله صلى الله عليه وسلم بعظم شاة ليكون هو المسجد الرئيسي للبلدة ، مع العين الذي توضأ فيها *عين تدعل* والمزولة الشمسية الشهيرة *الطنطورة* جنوب المسجد..
والقلعة الشامخة بوسط البلدة *قلعة موسى بن نصير* وقد كان إنشاءها قبل الاسلام بمئات السنين مع البلدة القديمة حولها كلها شيئ يصعب التعبير عنه وحتي بالصور وماتقرأونه وتشاهدونه لايعدو كونه شيئا يسيرا من الروعة والجمال مما سترونه بأعينكم…

صور من قلعة موسى بن نصير وتصوير جماعي للمجموعة من على سطح تلك القلعة

وسنواصل جولتنا لعدة نواحي من وادي الحجر وماتتميز به الأراضي حوله من تنوع تظاريسي متنوع ومثير للمتعة الاستكشافية…
والتنوع التضاريسي البديع فيها، كونها ذات ثلاث مكونات جيلوجية أرض رملية متحولة( رمال متحجرة) مع مايزيدها جمالا بالحقل البركاني المميز والمسمى بحرّة عويرض…
تمازجت بجمال ربّاني مع طقس حوّلها لما نراه اليوم من تكوينات غاية بالجمال والروعة…
وقد مرّ على هذه الأرض طقس متنوع ومنذ ملايين السنين ليجعلها جنة الباحثين عن التكوينات الجيلوجية البديعة.

مطل العلا الفريد
فمن الحرّة التي تقع غرب الوادي التاريخي الى الوادي نفسه ومايحوي من تنوع تاريخي وتضاريسي بديع، الى رمال ذهبية قد شكلت ارضا لينة وتموجات بديعة لتلك المناظر التي لاتملّ.
بدأنا من المطل لنريكم ذلك التنوع والمنظر المهيب لوادي العلا والاثالب بالوسط…
والحجر شمالا مع مايتصل من وادي القِرى جنوبا وجبال مجدر ووادي المعتدل شرقا والمطل غربا ..
تضاريس غاية في الجمال والروعة شمال العلا

لعل أكثر مايشد الرحّالة للعلا هو ماتكتنزه من جمال فريد لاتجده الا هنا يتمثل بالحجارة المتحولة الرملية التي شكلتها الرياح وقد جعلت من بعض الصخور آية للفن والجمال فأقواس وكهوف وتجاويف وموائد صحراوية كالفطر والغراميل وبعضها لها أشكال تتراءى للرائي وكأنها وجوه بشر أو حيوانات أو خيال أوسع من ذلك وزاد من جمالها تلك الرمال الذهبية اسفل منها لتشكل لوحة صورها الخالق عز وجل في أبهى صورة فسبحان من خلق وأبدع.
المداخيل وجمال بشكل آخر
لعل مناطق الجذب السياحي البري في العلا يتنوع لمساحات ضخمة ليصل لمائة كيلومتر شمالا فتنسى مع التشكيلات البديعة نفسك وأنت تقود في غابة تضاريسية لاتنتهي من الجمال ، فهنا في المداخيل قد تكونت مداخل عجيبة في صلب الجبال المتحولة لتشكل تجاويف لاتدخلها الشمس وتعيش أجواء خيالية وكأنك في كوكب آخر فمن شق المداخيل الشهير الى الأقواس كمقرط الدبوس وقوس المكتبة والموائد الصحراوية البديعة لينتهي اليوم ومازلت في جولة لاتمل ولاتنتهي..

غراميل الرولة عماليق المريخ
العجائب بالعلا لاتنتهي وأعجب من العجب تلك المنطقة التي تبعد نحو100 كلم شمال العلا بطريق تبوك ، حيث بركة الحاج الشامي *البريكة*  وقلعتها لسكة القطار الحجازي ومن بعدها شرق الخط المعبد تماما تجد تلك الأعمدة الحجرية بالآلاف لتشكل بوقوفها اشكال مخلوقات من المريخ أو قل من عالم آخر لتتخيلها بكل مالم تراه الا بافلام الخيال العلمي .
غابة من الأعمدة وأشكال لاتنتهي لتسميها بأسماء لاتعد ولاتحصى حسب خيالك الخصب لمثل هذه المنطقة التي ليس لها مثيل…

مقابر الأنباط في وادي الحجر
هنا في وسط وادي الحجر يقع معلم مميز يعتبر الإبن الأصغر للبتراء الأم وهو تبعا للبتراء تاريخيا فالأنباط عاصمتهم البتراء وأمتد تاريخهم وحكمهم الى العلا مرورا بالبدع في مغاير شعيب وقد بقيت مقابرهم وبعض معابد لهم في تلك البقعة بتشكيلاتها وزخارفها الجنائزية على أبواب المقابر من نسور وشموس وادراج واسود وشواهد للقبور كتبت بالخط النبطي تحذر وتلعن من يقترب أو يفسد كرامة الموتى..
طبعا تم تخريبها منذ مئات السنين وتم نبشها وكسر ابوابها فلم تعد إلا جدران وبوابات خاوية.
كما أنه واضح جليا أنها نحتت في الصخر بشكل هندسي فريد يحمل نتيجة للأنباط كونهم أهل حضارة وفن وعلم…
وقريب منها منطقة العذاب التي حذرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم من دخولها وليست هي تلك المقابر النبطية بل بمنطقة مسورة يجري البحث الميداني للآثار فيها..

وهكذا تمت زيارة العلا البديعة بكل جمالها ورونقها الفريد وهي بتطور مطرد كونها أصبحت هيئة ملكية لتطوير العلا…
ونتوقع لها مزيدا من التطور والجذب السياحي عبر الطبيعة التي تملأ ثناياها وليست بحاجة لمهرجانات غنائية للجذب السياحي بقدر ماهي مخزون طبيعي عظيم لكل جميل…
فالعلا جاذبة بطبيعتها التاريخية والتضاريسية وكفى بها قوة وجمال..

ثم رجعنا لاستراحتنا الرائعة لنستريح وثم ننطلق الى جوانب متعددة لاتنتهي من التكوينات البديعة للعلا ..
فالعلا تحتاج لشهر كاملا حتي تنهي زيارة كل مكان وكل زاوية وكل صخرة فيها فهي بحق ارض الأساطير وارض تستحق كل إهتمام ومازالت فقيرة في التصميم والخدمات وتحتاج نهضة تستحق اسمها ومكانتها..

وهنا في منطقة المداخيل ومن عند قوس طبيعي حجري يسمى مقرط الدبوس وصادفنا هليكوبتر التي تنقل السياح بجولات يومية للمعالم حول العلا ومنها هذا القوس الفريد

وربما كان المرور على العلا وتناول بعض الأطعمة فقد يسر الله لنا زيارة استراحة الاستاذ حامد شويكان وأكرمنا غاية الإكرام في بسط السفرة لأنواع عديدة. من طعامهم الشعبي اللذيذ ..
وقد عرفت بعض من تلك الأطعمة الشهية التي تختص العلا فيها عن غيرها وبأسماء بعضها مقارب لأسماء الأكلات في المناطق المجاورة وبعصها فريد في العلا فقط.. وعملت سرد لاشهر الأكلات لمدينة العلا وربما فاتني شيئا لم أعرفه ولكن هذا جهد المقل فإليكم ماعرفته منها…
1- خبز المسلوب .
2- خبز مجرفة .
3- خبز أبو مي ( أبو ماء ) .
4- خبز طشاش .
5- تويتات .
6- سمبوس .
7- عوام .
8- شربة .
9- مثومة .
10- مصفط .
11- مرقوق ومطازيز .
12- هفيت .
13- خبز ابوبصل
14- الحيسة من السويق( الدخن)
15- الصيادية بالحوت الناشف
16- جريش.

الحيسة تصنع من السويق وهو الدخن وتؤكل مع التمر البرني الذي منشأه العلا

تتميز العلا بتنوع عجيب للمحاصيل الزراعية

فقد ‏تميّزت العلا بأنواع مختلفة ومميزة من الفواكه كالبرتقال والليمون والمنجا وأشجار الزيتون التي زرعت جنبا الى جنب مع النخيل وكلا يؤتى ثمره الطيب.
والخضار بأنواعة العديدة ولعل التمور هي المميزة بالعلا وأشهرها تمر البرني من وسط العلا وهو أصل لنخلة البرني الموجودة بالمدينة المنورة ومنها تم زراعته بالمدينة ، وأيضا حلوة العلا والمجدول الذي جلب من المغرب ونجح نجاح باهر وكذلك العنبرة والعجوة وغيرهم..

هذا مالدي اليوم…
ونصل الآن لنهاية تقرير زيارتي للعلا واعذروني للإطالة مع خالص الشكر للمتابعة..
أخوكم #الرحال_وائل_الدغفق
#رحال_الخبر

مدينة ريوكانRjukan النرويجية بعيون رحّال الخبر

مدينة ريوكان النرويجية بعيون رحّال الخبر

✍🏼:يكتبها #الرحال_وائل_الدغفق

مدينة ريوكان Rjukan صاحبة أكبر معمل للطاقة وصاحبة الشمس الإصطناعية
بسم الله وبه المستعان…

كان سبب تقريري هذا هو ما اعد من تقرير فيه من المبالغة بالوصف عن مدينة ريوكان Rjukan…
احداثية بلدة ريوكان.. 👇🏽

Rjukan
https://maps.app.goo.gl/8jKng

حيث يظهر أن المدينة تفتقر لضياء الشمس ولاتظهر عليها الشمس أبدا بسبب وقوعها في وادي سحيق، لذلك استعاضو بألواح مرايا لعكس وهج الشمس ليسقط وينير المدينة المظلمة من على الجبال المحيطة..
وبما أنني زرتها ورأيت مارأيت فلاصحة بأنها مدينة لاتشرق عليها الشمس اطلاقا…  فالشمس صيفا تدخل اليها ومشكلتها الوحيدة بالشتاء فقط حيث تشرق الشمس جنوبا من وراء جبل( جوستاتوبن) المهيب العالي ..
وحيث الوادي الذي تقع فيه مدينة ريوكان ممتد من الشرق للغرب وشروق الشمس شتاء يأتي من الجنوب لذلك يمنع جميل جوستاتوبن الواقع جنوباً الشمس من السطوع لوسط ميدان المدينة، فتم وضع تلك المرايا لتعكس أشعة الشمس المنحرفة جنوبا لتشع في الميدان ، ذلك إن حالف المدينة الحظ في ذلك اليوم لتشرق الشمس ولم تكن كالعادة السحب الكثيفة فوقها لتمنع السحب ضياء الشمس من بسط الضوء والدفء اليها…

ولايعد مافعلوه الا نوع من الترف العلمي وحق لهم ذلك الترف فالنرويج قد وصلت لقمة الدول الأوربية وتربعت على عرش التقنية والتجارة باستثمارات عالية ولكنها بخيلة على تطوير مدنها ويحق لها ذلك فهي تريد النأي بمدنها عن التطور الطاغي في مدن أوربا وأكتفت بحفظها للبيئة وهي أفضل حالا من التطوير المفسد لفطرة البلاد…
ولعل تلك المرايا الشمسية محاولة لإبراز بعض من تقنية تملكها الدولة وتخرجها على استحياء مخافة طغيان التقنية كما هو حاصل في دول مجاورة.
وإشعاع ضوء الشمس في ميدانها هو ما يميز المدينة عن باقي مدن النرويج مع ما للدولة من غنى علمي وتقني ومالي كما أنه نوع من اثبات القوة بمجال التقنية والعلوم الحياتية بين قريناتها الأوربية..
والحقيقة عن مدينة ريوكان أنها لاتحتاج لمثل هذه المرايا شتاء ، فمجرد الخروج مئات الأمتار خارج البلدة لتجد الشمس بكل قوتها ولتنعم بالدفء والإنشراح فالشمس فيها من الطاقة الإيجابية بحيث تملأ كل مكامن الطاقة لدى الإنسان وهي ضياء كما هو القمر نور ..
أما بالصيف فالشمس تسري في كل شوارعها واليكم الصور الدالة ولدحض ذلك التقرير…

أول فكرة للمرايا الشمسية ومن صاحب فكرة تنفيذها

وربما أن فكرة المرايا للبلدة يعود تاريخها الى عام 1913م حيث كانت فكرة صاحب المكتبة العامة (أوسكار كيتلزين) فكرة المرايا الشمسية التي يسمونها (Solspeil på Rjukan)  .
وكان ذلك خلال الأيام الأولى التي بنت فيها شركة (نورسك هيدرو) محطاتها الكهربائية وأرادت أن يحصل موظفوها على أشعة الشمس خلال فصل الشتاء.
موقع المرايا في جبل جوستاتوبن 👇🏽

Solspeilet / Sun mirror
Rjukan
https://maps.app.goo.gl/TjzmZ

ولم تخرج فكرة إنشاء المرايا بداية لعدم وجود حل تقني ونامت الفكرة … .
وكتعويض للمدينة تم بناء تلفريك الجندول الشهير وهو بأسم (Krossebanen) ويقع غرب المدينة - وذلك للحصول على أشعة الشمس بسهولة لسكان مدينة (ريوكان Rjukan ) من على ارتقاء  الجبل.

وكمبادرة حديثة لإحياء الفكرة التي نامت لمائة عام ومن(مارتن أندرسن) وفي 30 أكتوبر 2013م ، تم عرض فكرته المتكونه من ثلاث مرايا ضخمة على جانب الجبل ، وعلى ارتفاع 742 مترًا فوق مستوى سطح البحر لتبدأ حياة جديدة لساحة البلدة مرة أخرى في الشتاء وتشرق عليهم شمس الحياة من بعد سنوات من الظلام في شتاء قارس بارد لهذه المدينة النرويجية الصغيرة ذات السكان الذي لايتجاوز 3 الاف نسمة فقط.

أكبر مصنع للطاقة بالعالم
وكونها تحوي أكبر مصنع للطاقة في العالم ففي عام 1934م أنشأت شركة نورسك هيدرو في مدينة ريوكان ما اعتُبر وقتها أكبر محطة للطاقة في العالم، ومعه محطة لإنتاج الهيدروجين.
واليوم أصبح المصنع متحف وتحول من محطة للطاقة إلى متحف لعمال الصناعة النرويجية يُعرض فيه تاريخ ريوكان وتاريخ الصناعة النرويجية وكذلك تاريخ الحرب العالمية الثانية والمتصل بتخريب مشروع نورسك هيدرو.
هذا موقعه بخرايط جوجل ماب👇🏽
Norwegian Industrial Workers Museum
Rjukan
https://maps.app.goo.gl/U9dw3

حمام سباحة وعناية بالمياه الحارة ريكانبديت Rjukanbadet

هذا المكان يعتبر هو الملاذ الصحي للسباحة. وممارسة رياضة السباحة الوحيد للبلدة فيه مركز سباحة للأطفال وللكبار وعناية صحية وملاذ صحي رياضي بمكان يعتبر بعيدا عن المدنية وسط النرويج الهادئة جدا ..
موقع مركز البرك الصحية ببلدة ريوكان 👇🏽
Rjukanbadet
https://maps.app.goo.gl/u29hV

وسبب تسمية المدينة هو من اسم شلالها الضخم شلال الدخانVåeråifossen

ومما تتميز به المدينة ومنه أخذ اسمها من شلالات ريوكان ومعناه (الشلال الدخّاني) والذي يقع غرب المدينة مقابل متحف مصنع الطاقة وهو مرتفع جدا حيث يرتفع لمائة واربع أمتار .
موقع الشلال من خلال خرائط جوجل ماب👇🏽
شلال فوراي
Våeråifossen

https://maps.app.goo.gl/5GW86

هذا مالدي عن هذه البلدة الجميلة والمتألقة ريوكان Rjukan…
اتمنى حازت على اعجابكم تحيات أخوكم
#الرحال_وائل_الدغفق
#رحال_الخبر 2017م

الجمعة، 22 فبراير 2019

كيف أنظر كرحّال لشعوب العالم؟

*نظرة الرحّال لشعوب العالم*

✍🏼: يكتبه رحال الخبر-وائل الدغفق

بسم الله وبه نستعين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين..
ثم أما بعد…
قال الله تعالى في سورة الحجرات *( يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ (13))*
ففي قول الله سبحانه:
*(إِنَّا خَلَقْناكُمْ)و(وَجَعَلْناكُمْ)*
إشارة إلى أنّ الافتخار لا يكون بما لا كسب للإنسان فيه، ولا سعي له في تحصيله؛ *فالخالق والجاعل*  هو الله عزّ وجلّ، وأنّ ميدان الافتخار الحقيقي انما هو بمعرفة الله تعالى وتقواه .

اذا التّعارف المراد بالآية الكريمة هو التعارف الذي يقوم على التناصح والتناصر بالحقّ، والتعاون في مهمّة عمارة الأرض، والتّوارث وأداء الحقوق بين ذوي القربى، وثبوت النّسب، وهذا يتحقّق بجعل الناس شعوباً وقبائلاً متعدّدةً، على أنّ هذا التّعارف لا يُساوي بين الناس، بل جعل ميدان السَّبْق مفتوحاً عن طريق التقوى؛ فأكثر النّاس تقوى أحقّهم بكرامة الله تعالى، وبهذا يخرج من ميدان سباق الكرامة من طلبها من طريق الأكثر قوماً أو الأشرف نسباً.
لذلك فإن الإسلام يقف أمام العنصرية بضراوة، وأمام الأفكار التي تميّز بين بني الإنسان تحت راية غير راية التّقوى، ومن هنا كان للإسلام موقفاً واضحاً تجاه العنصرية، فقد حارب العنصريّة والقبليّة بكلّ أشكالها، وقرّر أنّ معيار التفاضل بين بني البشر قائمٌ على أساسٍ واحدٍ هو *التّقوى*
حيث قال الله عزّ وجلّ: *(إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ)*

*تحريم العصبية والعصبيات*
والنبي صلى الله علية وسلم حارب أصحاب العصبيّات البغيضة بأحاديث عديدة فقال
صلّى الله عليه وسلّم:
*(ليسَ منَّا منْ دعا إلى عصبيةٍ، و ليسَ منَّا منْ قاتلَ على عصبيةٍ، و ليسَ منَّا منْ ماتَ على عصبيةٍ)* صحيح الجامع الصغير.
وشنّع الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- على أولئك الذين يرون عزّهم ورفعتهم بأقوامهم؛ فقال:
*(أنتم بنو آدمَ، وآدمُ مِن ترابٍ، لَيدَعَنَّ رجالٌ فخرَهم بأقوامٍ، إنّما هم فَحْمٌ مِن فَحْمِ جهنمَ، أو لَيَكُونَنَّ أهونَ على اللهِ مِن الجُعْلانِ التي تَدْفَعُ بأنفِها النَتْنَ)*.رواه الالباني في صحيح ابن داود.

اذا ثمرة ماكان يدعو اليه النبي الكريم في الاحاديث السابقة كانت جلية واضحة…
وذلك في تعامل الصحابة من اليهود بالمدينة واحترام المواثيق والعهود بينهم كما احترم نصاري نجران بنفس الطريقة التي تعامل بها النبي مع اليهود ، بل أن التعامل الأكثر وضوحا ، في أنه آخا بين سلمان الفارسي وصهيب الرومي وبلال الحبشي مع كبار قريش وصناديدها بل أنه جعل سلمان من ال بيته *سلمان منّا*…

*استواء كل ابن ادم بالفطرة*

فقوله تعالى: {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا *فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ* عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ } [سورةالروم آية 30و31]
من هذه الآية نكون وصلنا لمفهوم التعايش بين البشر قاطبة..
فالآية الأولى بينت
*خلقنا وجعلنا* كشعوب وقبائل واننا سواسية الا بالكرامة فهي لمن هو الى الله أقرب وأتقى..
ثم الآية الثانية بينت  أن كل ابن آدم مسلمهم وكافرهم قد جبلو على  *فطرت الله*  التي فطر الكل عليها.. فما هي هذه الفطرة !!

*الفطرة التي خلقنا الله عليها جميعا*
اذا الفطرة هي الصفات الخَلقية الأولية للإنسان من مشي على الأقدام وحب الطعام وبذل اسباب الوصول اليه والسلام ونبذ الظلم.
كما أن الصفة الفطرية الأساسية الجامعة لكل ابن آدم هي *الاستقامة والسلامة* .
ومن الفطرة توحيد الله وحب الفضائل والمحاسن وكره الرذائل والقبائح والميل للصدق ونبذ وكره الكذب .

ولعل جميع الصفات الفطرية الآنفة الذكر عرضة للتأثيرات السلبية، والتي قد تتغير من دون أن تمحى أو أن تتبدل عن أصلها.

*كيف نربط ماقيل اعلاه بالشعوب التي نراها ونتعامل معها في بلاد العالم*
وهنا مكمن الفائدة والتعامل الذي علي أساسه يتم تقييم تعامل المسافر المسلم لبقية شعوب الأرض..
ومنه مانتفق فيه بين كل شعوب الأرض على أننا ذوو فطرة واحدة خلقنا الله عليها من حبٍ للحَسَنْ وكُرْهٍ للقَبِيحْ وحبٌ للعيش بسلام ومحبّة وتعاون ، وفِطْرَة التوحيد لله تعالى .
ودون مانراه من تحريف لبعض من تلك الفطَرْ السليمة وذلك بسبب الجهل وعدم التعلم وتوارث القيم والمبادئ ، وهنا يأتي دورنا للتصحيح كمسلمين عبر الدعوة والنصيحة وايصال كلام الله لمن هو جاهل به.
ويأتي ذلك من خلال أسس الفطرة المؤسسة أصلا في كل بني آدم عبر التبادل الثقافي والحضاري والاخلاقي بيننا كبشر أولا ثم كمسلمين ثانيا لتكون لنا جميعا الكرامة التي جعلها الله لمن اتقى ولإخواننا البشر لنكون بعدها إخوة في الدين بمرحلة اعلى في الإخاء إن وفقنا الله للتواصل والتعامل بيننا وبين الآخرين بالحب والود والهدى ..
هذا ما أفهمه من تعاملنا بين كل الشعوب كرحالة ومسافرين لنصل للخيرية التي وعدنا الله فيها بقوله *﴿ كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ مِنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ ﴾* .
فهل نصل لهذا المعنى العظيم ولهذه الخيرية…
ارجو ذلك ..
أخوكم #الرحال_وائل_الدغفق
الخبر1440هـ